شبكة بيت الذاكرة الفلسطينية



 
الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
عدد زوار المنتدى
.: عدد زوار المنتدى :.

المواضيع الأخيرة
» لماذا كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يُكثر من الصيام في شهر شعبان
الأحد 15 مايو 2016, 8:53 pm من طرف قلوب دافئه

» لماذا عُرج برسول الله من المسجد الأقصى ولم يُعرج به من المسجد الحرام
الأربعاء 16 مارس 2016, 12:33 am من طرف قلوب دافئه

» الاحتفال بمولد رسول الله صلى الله عليه وسلم
الأحد 20 ديسمبر 2015, 1:06 am من طرف قلوب دافئه

» ضرب الأطفال
الأربعاء 25 نوفمبر 2015, 9:03 am من طرف قلوب دافئه

» الأدب فى رياض الصالحين
الإثنين 19 أكتوبر 2015, 11:13 am من طرف قلوب دافئه

» الصبر والأمانة باب القرب والعطاء
السبت 12 سبتمبر 2015, 3:54 pm من طرف قلوب دافئه

» إصلاح وتربية المجتمع بإصلاح قلوب أهله
الإثنين 17 أغسطس 2015, 11:23 pm من طرف قلوب دافئه

» احكام الفدية على المريض فى رمضان ومتى تجب عليه
الأحد 21 يونيو 2015, 12:04 am من طرف قلوب دافئه

» رؤية هلال رمضان
الإثنين 08 يونيو 2015, 4:46 pm من طرف قلوب دافئه

» ولم يك رب العرش فوق سمائه تنزّة عن كيف وعن برهان
الثلاثاء 02 يونيو 2015, 12:02 pm من طرف المحب لفلسطين

» لماذا عرج برسول الله صلى الله عليه وسلم من المسجد الأقصى ولم يعرج به من المسجد الحرام
الثلاثاء 26 مايو 2015, 10:05 am من طرف قلوب دافئه

» لماذا طلب داعى اليهود والنصارى وإبليس نظره من رسول الله فى الإسراء والمعراج
السبت 16 مايو 2015, 8:27 am من طرف قلوب دافئه

» لماذا اختص الله رسوله صلى الله عليه وسلم بالإسراء والمعراج دون باقى الأنبياء
الإثنين 04 مايو 2015, 6:26 am من طرف قلوب دافئه

» تحميل كتاب إشراقات الإسراء
الخميس 16 أبريل 2015, 12:30 am من طرف قلوب دافئه

» اختبار الغضب
الأحد 29 مارس 2015, 1:50 pm من طرف قلوب دافئه

لن ننساكم
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 12 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 12 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 689 بتاريخ الجمعة 21 يونيو 2013, 9:15 pm


شاطر | 
 

 كتاب التاريخ الشفوي الجزء 2 لبيت الذاكرة الفلسطينية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
رامي السعيد
الأمين العام لمؤسسة بيت الذاكرة الفلسطينية
الأمين العام لمؤسسة بيت الذاكرة الفلسطينية
avatar

عدد المساهمات : 687
الرصيد : 851
أعجبني : 1
تاريخ التسجيل : 09/08/2010
رقم العضوية : 2

الأمين العام
لمؤسسة
بيت الذاكرة الفلسطينية



مُساهمةموضوع: كتاب التاريخ الشفوي الجزء 2 لبيت الذاكرة الفلسطينية   الثلاثاء 26 أبريل 2011, 3:51 pm

  الذاكرة الوطنية الفلسطينية ... أجيال لا تنتهي 

لقاء مع السيدة : فوزية محمد مستو مطر 

الموطن الأصلي : صفد  

مواليد 1931 

العنوان الحالي : سورية / حلب / مخيم حندرات 

أعد المقابلة الطالب : ضياء أحمد سويد  
الصف : الرابع 
الشعبة : أ 
العنوان : حلب / مخيم حندرات / حارة عين غزال 
هاتف : 



تحرير المقابلة الطالب : نور الدين محسن 
  إشراف المخرج : رامي السعيد 
  والأستاذ : سعيد محسن 
  تحرير المقابلة : نور الدين محسن 
  ( مشرف المكتبات في مركز التطوير التربوي) 




- 37 -



التلميذ : نِتعرف بالبداية
 يا ستي عن اسمك ,
 و من أي بلد إنتِ بالضّبط ؟
الحاجَّة : أنا فوزية مطر بنت

 محمد مستو مطر 
... أبي محمد و أمي فاطمة 
... أنا من سكان صفد ...
 جوزي من بيت سويد , 
و أنا من بيت مطر ...
 بَعْرِف كل الفلسطينية و بَعْرِف اليهود , وبَعْرِف الإنكليز وبَعْرِفُنْ كُلّن بَعْرِفُنْ . كلن ماتوا اللي بعرفوا ... ( ضلّيت ) أنا و إم حميد سويد .
التلميذ : كم كان عمرك لمّا طلعتوا من فلسطين ؟ 
الحاجَّة : سِتَّعِشْ سنة ... سِتّعِشْ سنة , و ع إيدي واحد زغير عمرو سبع تشهر اسمو ( حسين ) .
التلميذ : أوصفيلنا يا ستي صفد .
الحاجَّة : صفد سكانها 80 ألف , حارة يهود و حارة مسيحية و الباقي كلو إسلام ... تتبع مدينة صفد لواء الجليل , في حواليها 300 ضيعة دار مندار . 
التلميذ : شو كنتو تشتغلوا بصفد ؟
الحاجَّ : ما كنّا نشتغل , إحنا بس بالبيت منشتغِل .
التلميذ : شو بتحكيلنا عن الزراعة ؟ و شو كنتوا تزرعوا ؟
الحاجَّة : نِزْرَعْ لوز , زتون ... يعني مش إحنا اللي منزرع ... إجدودنا المزارعين ( الحاجَّة تصف صفد ) اللهم صلّي ع النبي ... عنّا قلعة بصفد , قلعة ع زمان الجزار , و عبد الحميد ... و الجامع ا لأحمر و السرايا و المنزل ... ( الحاجَّة تسأل وهي تجيب ) المنزل مين كان قاعد فيه ؟ كان قاعد الملك عبدالله تبع الأردن الجد الكبير مش ( هادا ) الملك عبدالله , جِدّو ... جِدّو ... هناك ( زنار الأحمر ) ... عند الإنكليز زنار أحمر ... عِنْدُن جيش الزنار الأحمر . 
التلميذ : ياستي اوصفيلنا كيف كانت صفد ؟
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
زغير : صغير - دار مندار : حواليها
- 38 –

الحاجَّة : مدينة ( كوَيْسِة ) و سكانها كُلّنْ ( أوادِم ) و عاقلين و ( مْنَاحْ ) ... بِصِيرْ العرس و بِجْتِمعوا كُلّن مع بعضن البعض , و عنّا مَزّيكة , و عنّا عود , و عنّا آلَتِيّة , و كل إشي للعروس , و الطّبل بِدُق ... عنّا المنزل وعنّا القلعة , و عنّا مدرسة ثانوية كبيرة للولاد الصبيان 
... الصبيان لَحال ... و البنات ( لَحال )
 , و المنزل و الجامع الأحمر ..
. السوق ... الجسر ... عنّا حارة
 المسيحية لّحال و حارة اليهود لّحال
 ... حارة وَحْدِهْ بس لليهود عنّا 
بصفد ( مَفِشْ ) غيرها , و حارة
 المسيحية لَحالُن تحت جامع السوق
 . كنّا مبسوطين هناك ... علَوّاه 
 ما طْلعْنا من فلسطين و مُتنا هناك
 ... قْلتلْها لَمَرْةْ بشار الأسد 
( السيدة أسماء زوجة الرئيس السوري )
 لمّا زارتْنا بالمخيم هون السنة
 الماضية و سأْلتني شو بتطلبي
 يا حَجِّة ؟ قلْتلْها : بس بدي شَغْلِه
 من هناك ... قالتلي : حاضر
 بسوّيلِك كل شي - قُلْتلْها : ما بِدِّي
 شي , بس بِدِّي أشوف مَحَلْ ما كنّا , و أموت هناك , و يقبروني هناك ... صارت تبكي مَرْةْ الرئيس ... و اللهِ العظيم صارت تبكي معي .
التلميذ : شو كنتوا تشتغلوا بمدينة صفد ؟ 
الحاجَّة : عنّا جاج , و عنّا خرفان , و عنّا كل إشي , و عنّا حَكورة جنب الشارع مليانِه تين و توت شامي ... هيك القلب ( تشير الحاجَّة بيدها إلى حجم حبة التوت) إحنا ما كنّا نِشْتِغل ... جوزي بِشْتغل ... جوزي كان يعَمِّر ... الله يرحمو ... كان يعَمِّر بيوت ( نْحِيتْ ) هناك ... مش يعَمِّر بيوت هيك متل بيوت الفلاحين ... لأ ... عَمَار ( كْوَيِّسْ ) .
التلميذ : تتذكري كيف كان العرس بفلسطين ؟
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
مفش : لا يوجد - نحيت : أحجار بناء 
- 39 –


الحاجَّة : العرس كْوَيِّسْ ... بدقوا ع الطبل , و بعزموا العروس و بدقولْها و بغنولْها ... في وَحْدِه منْهُن كانت تغني هون , هلأ صارت خِتيارَه ... و كانوا بِزِفّوا العروس و بِصمْدوها , و بعدين بِجيبوها ع بيت العريس .
التلميذ : شو بِغنّوا يا ستي ؟
الحاجَّة : بِغنوا غناني ... شو بعرفني !! ... كل الأشكال .
التلميذ : متل شو يعني ؟
الحاجَّة : ( يَلْلِي زرعتوا البُرْتُقان , يلا اقطفوه ) ... كنت أغنيها أنا و أختي الزغيرة .
التلميذ : غنيلْنا إياها ؟
الحاجَّة : يللي زرعتوا البرتقان ... يلا اقطفوه ... يلا اقطفوه 

آن الآوان يلا .... يلا.... نحنا زرعنا و نحنا سقينا
نحنا من بعد التعب جنينا
ما بين ايدينا و اللي علينا
ياربي يكتر البرتقان
يللي زرعتوا البرتقان ... يلا اجمعوا , يلا اقطفوه
آن الآوان يلا ... يلا يا محلا ريحتو بين الجناين
يامحلا شكلو على الخد باين
الحبة منو تملّيْ الخزاين
ياربي يكتر البرتقان
يللي زرعتوا البرتقان ... يلا اقطفوه ... يلا اقطفوه
آن الآوان ... يلا ... يلا
يا محلا ريحتو بين الجناين ... يا محلا شكلو ع لخد باين
الحبة منو تعبي الخزاين ... يا ربي صونوا البرتقان
التلميذ : يسلمو ستي .
الحاجَّة : الله يسلمك .
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
كويس : جميل
- 40 –

التلميذ : ممكن تحكيلنا عن العرس بالأول كيف بِتم ؟
الحاجَّة : بزفوا العريس ... بدقولو و بغسلوه و بزفوه عند جيران تانيين غير أهلو و بيجيبوا الآلتية بدقولو و بزفوه ... بعدين بيجيبوا العروس بالسيارة إذا كانت بعيدة ... و إذا كانت بحارتها بياخدوها ع العرس و بزفوها .
التلميذ : كان في سيارات يا ستي ؟
الحاجَّة : في سيارات و كلها 
 سيارات سْتيم , كوَيْسِة ... كان 
( حسن عطايا ) عندو تكسي
 بيجو كوَيْسِة , و كان في 
سيارات إنكليزية و ألمانية ,
 و في عنّا تكسي ( للعبد جرادة )
و في عنّا تكسي ( لأحمد الهندي 
و في عنّا تكسي ( لعلي عرب ) 
في كتير تكاسي ... مليان , 
كلها تكاسي من ( الشلبية )
 نوعها كاديلاك , يعني سيارة
 منيحة .
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ستيم : نوع من أنواع من أنواع السيارات - الشلبية : الحلوة 
- 41 –

التلميذ : إحكيلنا من البداية كيف بِتّم الخطوبة , و بعدين كيف تفاصيل العرس ؟ 
الحاجَّة : أبو العريس و إم العريس و أختها بروحوا بخطبوا العروس من تاني حارة إذا بدهن يخطبوها , و إذا كانت بنت عم العريس بتجتمع القرايبين مع بعضهن البعض و بخطبوها , و بحطولْها دهب بإديها , و وقت العرس بِغسْلُوها و بِصمْدوها و بدقولها و بغنولها أول يوم , و تاني يوم بيجوا بياخدوها .
التلميذ :يا ستي شو بتسمعينا من أغاني زفة العروس أيام زمان ؟
الحاجَّة : آي ييها ... يا بنت السدا و الندا
آي ييها يا بنت الأساس أعلى من البنا
آ








ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

- 40 –
- 42 –

آي ييها و إذا كان أبوكِ محمد سويد يا نيالك
آي ييها اللي بطعمي الفقير بسنين الغلا
 
هاي زَغردْتها لبنت إبني لما صار عرسها بالشام .
التلميذ : يا ستي كمان وحده يا ستي .
الحاجَّة : اللهم صلي على النبي ... 
  آ .. ي ييها ... الله مَعِكْ , الله مَعِكْ 
  آ .. ي ييها ... كتر البكا ما بنفعك  
آ .. ي ييها إذا كان في مسمار ببيت أبوكِ اقلعيه و خديه معك .
التلميذ : يا ستي في غُنّايِه إسمها فلسطين لا تحزني , غنيتيلي إياها من فترة , ممكن نِسْمَعْها منك ؟
الحاجَّة : فلسطين لا تحزني يا زهرة البلدان 
فيكِ عرب فتيان للأقوام ناديها
يا ياسر عرفات صرنا في رضا و أمان
رَوْحَكْ عزيزة لله ... ويحْييها
كل العُتب ع الضهر هالظالم الخَوّان

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

- 43 –
- 41 –
أَرْجَعْ بلاد فلسطين و أضَوّي لياليها
يا فلسطين جينالك جينالك ... و جينالك جينالك

تنشيل حمالك ... جينالك يا فلسطين
كرمالك مصري مع سوري و لبناني
عراقي و أردن يماني
مصري مع سوري ولبناني
عراقي و أردن يماني
يا فلسطين كرمالك , لنشيل حمالك كرمالك .
التلميذ : تتذكري يا ستي شو كانوا يقرؤوا للمريض لمّا يمرض ؟
الحاجَّة : ما حداش كان يمرض عندي ... كنت أنا زغيرة و ما بعرف ... كانوا ياخدوا المريض عا لحكيم ... أو ع مشفى ( أداسة ) ... و أنا تعلمت القراءة هون ... رحت ع الحج أربع مرات , و 12 مَرّة عُمْرَة و أنا هون بسوريا ... ( إفهم علَيِّ ) يكون ما معيش مصاري بطلب من الله يبعتلي مصاري ... مش هوِّ بِنزّلي مصاري ... الله ببعتلي ولادي يعطوني مصاري ( الله يرضى عليهن ) بتصدّق هالشّغلِه هاي ؟ 
واللهِ بَعْرِفْ شو بقلبك إلي ... الحمد لله هاي نعمة من رب العالمين ( إنحنت الحاجَّة لتلامس يدها الأرض و تقبلها شاكرة لله ) . 
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ما حداش : لا أحد زغيرة : صغيرة

- 44 –
التلميذ : يا ستي إقرأي للبنت اللي معنا ؟
الحاجَّة : تكرم عينك ( إِسّهْ ) بقرألا ... تعي أقعدي ( بِحْداي ) جاءت التلميذة كوثر موسى أحمد إبراهيم و هي إحدى أعضاء فريق العمل , و جلست بجانب 
الحاجَّة التي وضعت يدها على رأسها قارئةً : بسم الله الرحمن الرحيم ... الله لا 
 إله إلا هو الحي القيوم لا تأخذه سنةٌ و لا نوم له ما في السموات و ما في الأرض
من ذا الذي يشفع عنده إلا بإذنه يعلم ما بين أيديهم و ما خلفهم و لا يحيطون بشيءٍ من علمه إلا بما شآء وسع كرسيه السماوات و الأرض و لا يؤده حفظهما و هو العلي العظيم . 
بسم الله الرحمن الرحيم ... أولها
 بسم الله وتانيها بسم الله و تالتها
 بسم الله و رابعها بسم الله و خامسها
 بسم الله و سادسها بسم الله و
 سابعها بسم الله و تامنها بسم الله 
و تاسعها بسم الله و عاشرها قوْلِةْ
  ألف ألف , ألف ألف الصلاة عليك
 يا محمد ... يشفيكِ يا كوثر بجاه رب


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
إسه : الآن - بحداي : بجانبي
- 45 –

 الكوثر ... بجاه نهر الكوثر ... يشفيكِ يا كوثر من ( الحَم ) اللي براسك , بجاه قولة لا إله إلا الله ... بجاه الكعبة الشريفة ... بجاه مكة ... بجاه المدينة ... بجاه كل من يقول لا إله إلا الله , الله أكبر ... بسم الله الرحمن الرحيم . قل أعوذ برب الفلق . من شر ما خلق . و من شر غاسقٍ إذا وقب . و من شر النفاثات في العقد . و من شر حاسدٍ إذا حسد . بسم الله الرحمن الرحيم . قل هو الله أحد . الله الصمد . لم يلد و لم يولد . و لم يكن له كفواً أحد . (تعاد مرتين ) بسم الله الرحمن الرحيم . قل أعوذ برب النّاس . ملك النّاس . إله النّاس . من شرِّ الوسواس الخنّاس . الذي يوسوس في صدور النّاس . من الجنة و النّاس . 
الله أكبر ... الله أكبر ... الله اكبر ... يَدَ الله قبل يَدّي ... يَدَ الله قبل يَدّي ... يشفيكِ يا كوثر ... بجاه رب الكوثر ... بجاه نهر الكوثر ... بجاه إسمك العظيم يا عظيم !! ... يا قادر على كل شيء يا قدير .

التلميذ : لمّا بصير عندكن حزن بحزنوا الكل ؟ شو بيعملوا ؟ و كم يوم بقدموا الطعام ؟  
الحاجَّة : الكل بحزن ... بِبكوا ع السّكت و بستغفروا رَبُن ... و تلَتْ تِيام ( بِضَللوا) يطعموا الناس إذا كان واحد كبير و مات ... أمّا إذا كان ( زغير ) ما ( بِهمِّشْ ) ... الحمد لله رب العالمين .
التلميذ : إحكيلنا كِيف كان العيد عندكن ؟ 
الحاجَّة عَلَوّاه مُتنا ... عَلَوّاه وقت العيد كنّا مُتنا و لا شُفْنا الدّنيا و إحْنا بها لْوضع ... الدّنيا كُلْها كذابة و ما ( عَدِشْ ) في خير ... ما عَدِشْ في حِنّية ... كان الجار
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الحم : الحرارة - بضللوا : يبقوا - ما عدش : لم يعد
- 43 –
- 46 –

 اللي يسكن ( بِحَدْنا ) ... نروح لعندو و نزوروا وكل واحد يِحْمِلْ شويّة غراض وِبِوَدولو إياهن .
التلميذ : كنتو تعملوا كعك و تجَهزوا للعيد ؟
الحاجَّة : لَكَانْ ... منساوي كعك و كرابيج بالسمن العربي , هيك , هيك الكربوجة ( تفرد الحاجَّة راحةَ يدها و تفتح أصابعها ) ... بتشبع ... بتاكل وَحْدِه بتشبع منها ... سمنة العلب هاي سمنة ؟ ... بزيت زتون و سمن عربي بس منساوي الكعك ... أربع , خمس بنات صبايا بقعدوا و بفركوا بالكعك .
التلميذ : كنتو تزوروا المقابر في صباح يوم العيد ؟
الحاجَّة : لَكَانْ ... بزوروا المقابر و بعدين بيجُوا من المقبرة عند العالم , كل واحد بيجي بِسَلّم ع أهلو , و ع أخواتو , و ع أبوه ... عمو ... جدو ... و يكونوا الولاد لابسين ( أواعي ) بيضا ... إسّهْ صار العيد غير شكل ... صار العيد أسود ما عَدِشْ في حِنْيّة في الدّنيا اللي الله خلقها ... أبداً ... لا الإبن لأبوه و لا الأخ لأخوه
 و لاالأخت لأختها ... خَلَصْ ... الدنيا بِدْها تخرب .
التلميذ : كِيفْ كان رمضان عندكن ؟ و كِيفْ كانت العلاقات الرمضانية ؟
الحاجَّة : كل واحد بزور أهلو و عيالو و حَمُولْتو ... لَكَانْ كِيفْ ؟ ... رمضان كتير حلو عنّا بصفد و النّاس تِجْتمع مع بعضا ... و بتسهر عند بعضا و بنعزموا عالأفطار عند بعضن .
التلميذ : ستّي إحكيلنا عن الهِجرة من فلسطين, يعني كِيفْ هاجرتوا من صفد و احتلوها الصهاينة ؟
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ~~~- 
حَمُولْتو : أقرباؤه
3 –- 47 –


الحاجَّة : إحنا ما هاجرنا ... إحنا ماطلعنا ... كانوا يضربونا الإنكليز ... الإنكليز
 ( تَعُد الحاجَّة بأصابعها ) مستر فراديه – مستر جامس – مستر أوكي ... و المندوب السامي الله يحرق عضمو ... كان يضرب علينا بالصواريخ و بالألغام , منشان ( تهِجْ ) العالم ... تهج العالم ... و اللهِ أنا ( دَشّرِتْ ) الضو مضوي ... اللهم صلي على النبي (فِئِتْ الصبح ) 











ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تهِجْ : تهرب - 43 دَشّرِتْ : تركت - فِئِتْ : استيقظت–
- 48 –

أخدت هادا الولد الزغير على إيدي ... و حملتو بإيدي ... و إجينا , منين إجينا ؟ ... من طريق الطواحين ... وين الطواحين ؟ ... ع الجش ... ع الصفصاف ... ع بنت جبيل ... ع بيروت ... إجينا و لاقونا الشباب ... أخدونا و (أعَّدُونا ) هُناك أربع , خمس تيام ... بعدين كان جوزي أبو حسين مش معايْ ... كان حرس ... رُحِتْ لَحالي مع أهلي ... بعدين إجينا و حطونا بالترين و جابونا ع حلب .
مين كان عنّا رئيس لجنة ؟ كان ( محمد صلاح شَمّا ) هادا من صفد و بكون إبن 
أختا لحماتي ... صلاح شمَّا تبع المهاجرة ... هادا كان يعني يساوي جوازات تبع المهاجرة ... يعني يللي بدو يهاجر أو يروح ... راحتلو حماتي الله يرحما ... كانت
 حماتي طيْبِة , ماتت هون حماتي بحلب ... راحتلو , قالتلو : يا إبن أختي ... يا
 صلاح شمّا ... قلّها : نعم ... قالتلو : أنا جايْ هون أنا و ولادي التنين , و الولاد معانا زغار و بِدِّي تحطني بالشام ... قلّها : لأ . بِدِّي أحطكن بحلب ما بدي أقعِّدكن بالشام , و بَعَتْنا ع حلب ... ناس حطوهُنْ بالشام , و ناس حطوهن بحلب , إحنا طبّينا بحلب و ( أَعَدْنا ) ست تشهر ( بالبركسات ) منسميهن بركسات لأنهن عَ زمان فرنسا ب ( كامب ) النيرب الفوقاني تبع الطيران مش الكامب التحتاني ... كان معاي ولد زغير اسمو حسين عمرو 7 تشهر ( حَصّبْ ) يعني ( حَمّر ) و صابِتو حَصْبِة , أخدوه مني و حطوه بالمستشفى و أنا كان ( مَفِشْ ) عندي إشي , كان معي إسوارة ليرات دهب كانت بإيدي ... رُحِتْ بعتا ... بِدِّنِشْ يخللوني أروح ع حلب ع شان أبيعها و أصرف ع حالي و ع إبني و أشتري كمان ببور الأصفر تبع الكاز و طنجرة ... رُحِتْ بِعِت الإسواره , كِنّو بست تالاف ... بستين قرش ... وا . واشتريت ببور الكاز وشريت طُنجرة ... مش إسّهْ ... بحكيلك هادا الحكي من 

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ- 43 –أعَّدُونا : أجلسونا - البركسات : المهاجع - كامب : مخيم 
- 49 –
- 47 –
تلاته وستين سنة .
التلميذ : ستي كيف كنتو تقطفوا الزتون ؟ 
الحاجَّة : أنا ما بَقْطف زتون ... في ناس بِيقطفوه ... إحنا ما عنّا زتون , أكذب عليك ؟ ... عنّا حكورة فيها توت شامي , فيها رمان , فيها تين , و عنّا تينه كبيرة غزليه هيك ( الكوز ) ( تشير الحاجَّة بيدها لتدل على حجم حبة التين الكبيرة ) ... الله زَرَعْلي زتونه هون و زتونه هون ( تشير الحاجَّة إلى شجر الزيتون في حكورتها بمخيم حندرات بحلب ) ... و تقول : سَوّيت منهن عطون .
التلميذ : ستي مين بقطفلك الزتونات إللي عالشّجر ؟ 
الحاجَّة : إسمع ... إبني أحمد بِقللي : في وَحْدِه عمرها تنين و تمانين سنة بتطلع
عالشّجرة و بتحوِّش زتون , و بِقُللي (يما إنزلي إسّهْ بِدُّبي)
 ...قلتلو أنا ما بَدُبْ ... قللي : ليش ما بِدُبّي ... قلتلو : ما ( بَدُبْ ) لأنو الزتون بَفَرْقو للناس ... بَفرِّق لكل بيت سطل زغير لكل الجيران ... إسأل إم مَحْمَدْ الحاج ... بعدها طيْبِة هاي الله يطوِّل بِعُمْرا , و سطل لبيت عنتر ... بيت سويد ... و جيرانّا في حارة عين غزال و ... و ... قلتلو لأبني : الزتون ما إلي ... الله ما بِدُبني ... بِقُولْ إبني : يا ربي تنين و تمانين سنة و بتتعربش ع الشجر . 
أنا بحب أشتغل ... و اللهِ صَرْلي ( آعْدِه ) من الساعة تلاتة بِالليل (كانت.....الساعة الثامنة مساءً ) ... بتصدِّق ولا... لأ ... أنا ما بنام ... ما بنام , بقوم بَصَلّي , و إيش بدي ربي بيعطيني , و هادي بوسِه من أرض الله ( تنحني الحاجَّة لتلامس الأرض بيدها ثم ترفعها لِتُقبّلْها حمداً و شكورا ) ... بقلْلو: يا رب يا حنون ... كل روح بدها تروح ... و لكن في ناس بتروح , و الله بدو يحاسبها 
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ- 43 – بِدُّبي : تسقطين – آعْدِه : جالسة - تتعربش : تتسلق 
- 50–

عذاب كتير ... و في ناس الله بدو يكرمها كتير , إن شاء الله منكون منهن قولوا آمين .
التلميذ : يا ستي ليش إنتِ بتحبي تعجني و تخبزي على إيدك ؟ 
الحاجَّة : أنا تعلمت من إمي ... كانت إمي تخبز بصفد , و كنت أنا زغيرة ... كان في عنّا ( فُرْنِيِّهْ ) قبال البيت ... و كان بيتنا كبير تحت التوتة ... تعلمت هون كيف أعمل فُرْنِيِّه ... التلميذ مقاطعاً : كِيفْ يا ستي ؟ 
الحاجَّة : بَجيب تِبِنْ من الضّيعة القريبة من هون , و تراب أحمر و بجبلهُن مع بعضن البعض و بَعَمِّر فيهنْ الفرنيه .
التلميذ : فيكِ يا ستي هلأ تخبزيلنا شوي ؟
الحاجَّة : خَبَزِتْ اليوم ... بَخْبِزْ بُكرا , تعو لعندي بكرا بالنهار ... تعو لعندي و خدوا خبز إذا ما شَتّتْ الدّنيا... بس بِدْها تشتّي الدّنيا بإذن الله . 
أنا بَعْجِن العجينة ع إيدي و بحط ع الرّغيف سمسم ... و بِصِيرْ أطيب خبز بالعالم ... هياه إسّهْ بطعميكُنْ ( تحمل الحاجَّة رغيفاً تشتهي النظر إليه ) و تقول : هادا هو الرغيف ... يقول التلميذ : ما شاء الله يا ستي ... فتُجيبه الحاجَّة : بكرا بسوّيلكنْ خبز و محمره و زعتر و زيت ... بجيب الفليفلة من حلب و بحطلْها بصل و بسوّيها محمره ... شايف ؟ .. (تحمل الحاجَّة بيدها رغيفاً من المحمره و تُقَلِبه بين يديها ) ثم تبتسم و تقول : قَسِّموه , كُلْ واحِد شَقفِة لأنو ما في غيرو .
التلميذ : شو كانت اللعبة المفضّلة عندكن ... يعني شو كنتو تلعبوا ؟
الحاجَّة : كان في عنّا واحد إسمو ( شمس الخليفة ) بِلعب كرة قدم مع أخواتي 
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ- 43 فُرْنِيِّهْ : فرن يديوي من الطين–
- 51 –

هناك ( محمود مطر – أحمد مطر – مستو مطر ) ... مستو مطر ... راح ... مات الله يرحمو . 
التلميذ : يا ستي بتحبّي ترجعي ع فلسطين ؟
الحاجَّة : ( ترفع يديها إلى السماء و بحركةٍ إنفعالية , و تصرخ ) عَلَوّاه ... عَلَوّاه ... ياخدو البيت ... بِدِّيش اياه هون ... أروح , و أرجع هيك بِإيدَيْ ما معي إشي ... ( و تتضرعُ إلى الله و عيناها تسبحانِ في الأفُقِ البعيد تارةً , و في السماء تارةً أخرى , تناجي ربَّ العالمين و هي باكية ) و تقول : ربِّ دَخْلَكْ ... أشوف البيت ... بس أشوف البيت ... اللي كنت ( آعْدِه ) فيه ... ( ينخفض صوتها ) بقولها : حسبنا الله و نعم الوكيل ... لا إله إلا الله ... سبحانك يا رب ... لا إله إلا الله ... الله كريم ... الله كريم ... الله عظيم ... الله قادر على كل شيء .
التلميذ : شو بِدِّك تِعمْلي يا ستي بس تتحرر فلسطين ؟
الحاجَّة : باخدكن معي ... باخدكن كُلْكُنْ ... بس أنا ما بروح ... - ليش يا ستي ؟ ها كُلهُن شهر , شهرين رايحه عالقبر و بعدين لفوق ( التلميذ مقاطعاً مرةً أخرى

 : الله يطوِّل عُمْرِك يا ستي و ترجعي و تشوفي فلسطين و تشمِّي ترابا ) .
الحاجَّة : عَلَوّاه ... يا حسرتي !! عَلَوّاه ( و بدأت تبكي بدموع حارَّة ) عَلَوّاه ... بس أشوفْهَا و أموتْ هُناك ... أموتْ هُناك ... ( و بعد ما ارتاحت الحاجَّة قليلاً ) قالت : اللهم صلي على النبي ... قل هو الله أحد , عندها اقترب منها فريق العمل لإلتقاط بعض الصور التذكارية و بدأت تغني مع الأطفال :

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ- 43 عَلَوّاه : يا ليت –
- 52 –

يا فلسطين جينالك .... يا فلسطين جينالك
جينا وجينالك ... جينالك 
لنشيل حمالك جينالك 
مصري مع سوري و لبناني
عراقي و أردن يماني
يا فلسطين كرمالك لنشيل حمالك جينالك
فلسطين لا تحزني يا زهرة البلدان
فيكِ عرب فتيان للأقوام ناديها 
يا ياسر عرفات صرنا في رضا و أمان 
رَوْحَكْ عزيزة لله و يحييها 
كل العُتَب عالضهر هالظالم الخوان
أرْجَع بلاد فلسطين و أضوّي لياليها

يا فلسطين جينالك ... جينا و جينالك 
جينالك لنشيل حمالك 
جينالك يا فلسطين جينالك  


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ- 43 – 43 –
- 53 -


































المصدر: شبكة بيت الذاكرة الفلسطينية - alzakera.palestineforums.com






أنا يا قدس ما أبــحرت مــــلاحا بلا سفن                  دماء المجد و التــــحرير لا تباع بالــثمن      
فلسطيني لست أخاف من موت بلا كفن                   نردد أغنيات النصر سوف نعود يا وطني  
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زكريا رافع
عضوفضي
عضوفضي
avatar

ذكر عدد المساهمات : 896
الرصيد : 1074
أعجبني : 25
تاريخ التسجيل : 15/03/2011
العمر : 61
العمل/الترفيه : موظف / مغترب
رقم العضوية : 544



مُساهمةموضوع: رد: كتاب التاريخ الشفوي الجزء 2 لبيت الذاكرة الفلسطينية   الثلاثاء 26 أبريل 2011, 4:10 pm

قصة الحجه فوزيه نفس قصص كل اهلنا
الله يطول عمره وعمر الباقين بالحياة لانهم بركتنا
فلسطين لا تحزني يا زهرة البلدان
شكرا للطلبه على مجهودهم الرائع وشكرا لم شاركهم بالموضوع

تقبلوا مروري
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عاشقه فلسطين
الإدارة
الإدارة
avatar

انثى عدد المساهمات : 3160
الرصيد : 4000
أعجبني : 10
تاريخ التسجيل : 17/08/2010
العمر : 22
العمل/الترفيه : طــــــــــالبه
رقم العضوية : 24





مُساهمةموضوع: رد: كتاب التاريخ الشفوي الجزء 2 لبيت الذاكرة الفلسطينية   الثلاثاء 26 أبريل 2011, 4:36 pm

كم اتمنى ان شاركـ الطلبة بهذا اللقاء ...ولكن سعيدة بأنه يوجد اطفال مثلهم مازلو يسعون وييحون ذكريات

باركـ الله فيكـ اخي الكريم الاستاذ رامي سعيد واكثر الله من امثالكـ وادامكـ الله لنا

دمتم بكل ود



المصدر: شبكة بيت الذاكرة الفلسطينية - alzakera.palestineforums.com







لاْجلك
سأكتب على صدور الغزاة..
أدمى كلماتي
سأجعل كل أجزائي
قنابل تغتال الغازي
سأمحو سجل ميلادي
وسأكتب لأجل فلسطين أنفاسي
أولادي.. وكل أقلامي
لك.. يا قدس..
يا أرض الأنبياءِ..
يا حبيبة الملائكةِ
أهب كلَّ حياتي..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ورود الحياه
عضوVIP
عضوVIP
avatar

انثى عدد المساهمات : 5770
الرصيد : 7462
أعجبني : 26
تاريخ التسجيل : 18/08/2010
العمر : 22
العمل/الترفيه : طالبه
رقم العضوية : 27






مُساهمةموضوع: رد: كتاب التاريخ الشفوي الجزء 2 لبيت الذاكرة الفلسطينية   الثلاثاء 26 أبريل 2011, 5:21 pm

وانااا ايضا كم اتمنى المشاركة
فعلا لقاء مميز و رائع
شكرا لك رئيس بيت الذاكرة على جهودك الرائعة والمميزة و المتالقة دائما في سبيل الوطن
والى الامام دائما ان شاء الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد الجمل (نسرالجليل)
الإدارة
الإدارة
avatar

ذكر عدد المساهمات : 1639
الرصيد : 1977
أعجبني : 18
تاريخ التسجيل : 05/12/2010
العمر : 61
رقم العضوية : 288








مُساهمةموضوع: رد: كتاب التاريخ الشفوي الجزء 2 لبيت الذاكرة الفلسطينية   الأربعاء 27 أبريل 2011, 5:09 am

جهود بتنحط ع الراس
وأنا ما بستغرب هادا الشي لأننا فلسطينيين
فأطفالنا هم امتداد لآباءنا وجدودنا
ذرية طيبة بعضها من بعض
أنا أعتز بأصلي
وشكراً للأجيال الصاعدة على هذه المساهمات
فرغم صغر أعمارهم
يفاجؤوننا بكبر عقولهم
إنهم فلسطينيون
أشسكرك يا مؤسس هذه القلعة الصامدة على عملك



المصدر: شبكة بيت الذاكرة الفلسطينية - alzakera.palestineforums.com






[center]


اللهم اجمع كلمتنا
ووحد صفوفنا
واكتب لنا العودة لوطننا

[/center]
[/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد الجمل (نسرالجليل)
الإدارة
الإدارة
avatar

ذكر عدد المساهمات : 1639
الرصيد : 1977
أعجبني : 18
تاريخ التسجيل : 05/12/2010
العمر : 61
رقم العضوية : 288








مُساهمةموضوع: رد: كتاب التاريخ الشفوي الجزء 2 لبيت الذاكرة الفلسطينية   الأربعاء 27 أبريل 2011, 5:13 am

كلام من ذهب:

الحاجَّة : إحنا ما هاجرنا ... إحنا ماطلعنا ... كانوا يضربونا الإنكليز ... الإنكليز
( تَعُد الحاجَّة بأصابعها ) مستر فراديه – مستر جامس – مستر أوكي ... و المندوب السامي الله يحرق عضمو ... كان يضرب علينا بالصواريخ و بالألغام , منشان ( تهِجْ ) العالم ... تهج العالم ... و اللهِ أنا ( دَشّرِتْ ) الضو مضوي ... اللهم صلي على النبي (فِئِتْ ال
صبح )



المصدر: شبكة بيت الذاكرة الفلسطينية - alzakera.palestineforums.com






[center]


اللهم اجمع كلمتنا
ووحد صفوفنا
واكتب لنا العودة لوطننا

[/center]
[/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
msweid
عضوجديد
عضوجديد
avatar

ذكر عدد المساهمات : 3
الرصيد : 3
أعجبني : 0
تاريخ التسجيل : 17/02/2011
العمر : 57
رقم العضوية : 448

مُساهمةموضوع: رد: كتاب التاريخ الشفوي الجزء 2 لبيت الذاكرة الفلسطينية   الجمعة 22 يوليو 2011, 12:15 pm

هذا قدر الشعب الفلسطيني..حرمان وضياع لكن الاراده موجوده
والحنين الى الوطن وحق العوده من اهداف وطباع الشعب الفلسطيني
وحقا والدتي ومنذ نعومة اظافرنا علمتنا حب الوطن وحب الارض وشوق الى تراب فلسطين فهذا طبعها والله يطول في عمر والدتي وتبقى فوق رؤوسنا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
كتاب التاريخ الشفوي الجزء 2 لبيت الذاكرة الفلسطينية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكة بيت الذاكرة الفلسطينية :: .:: منتدى بيت الذاكرة الفلسطينية ::. :: وحدة التاريخ الشفوي-
انتقل الى: